Intro
Arabisk • العربيّة

التدريب على اللغة النرويجية: الحقوق والواجبات

©Mimsy Møller/Samfoto©Mimsy Møller/Samfoto

يتمتع المهاجرون الراشدون بحق تكملة حد أدنى من 300 ساعة تدريب على اللغة النرويجية وتقع على عاتقهم مسؤولية تكملتها. وتخصص 50 ساعة من هذه الساعات لتقديم نظرة عميقة عن المجتمع النرويجي في لغة المهاجر الأصلية أو في لغة أخرى يفهما. ويطبق "القانون الخاص بحقوق والتزامات التدريب على اللغة النرويجية" اعتبارًا من أيلول (سبتمبر) 2005. ويطبق المشروع على المهاجرين الذين منحوا تصريح إقامة في النرويج بعد هذا التاريخ.

ويهدف التدريب الإلزامي على اللغة النرويجية إلى تحسين فرص المهاجر للمشاركة الفعالة في سوق العمل والمجتمع.

ومن المفترض أن يكون لكافة المشاركين خطة فردية للتدريب على اللغة النرويجية. ويعمل مستشار البرنامج والمعلم والمشارك معـًا لصياغة هذه الخطة. ويحتاج الكثير من الناس إلى أكثر من 300 ساعة تدريب لتعلم اللغة النرويجية لدرجة تتيح لهم تدبير أمورهم في المجتمع. لذلك من المحتمل طلب المزيد من الساعات. ويصل الحد الأقصى لمجموع الساعات 3,000 ساعة. وتقع مسؤولية توفير هذا التدريب على عاتق السلطات المحلية.

وكل مهاجر يرغب في الحصول على رخصة توطين ( تصريح إقامة دائمي) أو الجنسية النرويجية يلزم بتقديم وثيقة تثبت إتمامه 300 ساعة تدريب إلزامية على اللغة النرويجية، أو البرهنة بطريقة أخرى أن مهاراته في اللغة النرويجية كافية.

ويحق لبعض المهاجرين الحصول على تدريب مجاني على اللغة النرويجية. بينما يدفع آخرون أجور التدريب بأنفسهم، مع أن الالتزام بتعلم اللغة النرويجية ينطبق على الجميع. ويشمل المشروع على الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 إلى 67 سنة. ويحق للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 55 إلى 67 سنة الحصول على تدريب على اللغة النرويجية إن هم رغبوا في ذلك، ولكنهم غير ملزمين بتكملة الدورة.

وينبغي على المهاجرين استعمال حقهم، والوفاء بواجبهم، في تكملة 300 ساعة من التدريب على اللغة النرويجية في غضون 3 سنوات. وينبغي تكملة كل التعليم الإلزامي خلال 5 سنوات من تاريخ الوصول إلى النرويج.

وهذه المجموعات لها الحق، وعليها الالتزام، بتكملة التدريب المجاني على اللغة النرويجية.

  • الناس الذين يتمتعون بوضع اللاجئين
  • لاجئو توطين
  • الناس الذين مـُنحوا الإقامة لأسباب إنسانية
  • الناس الذين مـُنحوا الحماية الجماعية
  • الناس الذين منحوا حق جمع شمل الأسرة مع شخص في أحد المجموعات المذكورة أعلاه.
  • الأشخاص الذين حصلوا على موافقة جمع شمل الأسرة مع مواطن نرويجي أو مواطن من دولة شمالية أخرى.

وهذه المجموعات لها الحق، وعليها الإلتزام، بتكملة التدريب المجاني على اللغة النرويجية. يجب أن يدفعوا، أو يدفع صاحب عملهم، رسوم التدريب.

  • المهاجرون الذين قدموا للعمل هنا من بلاد غير مشمولة باتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية/ الاتفاقية الاقتصادية الأوروبية
  • الناس الذين منحوا حق جمع شمل الأسرة مع شخص في أحد المجموعة المذكورة أعلاه

بعض مجموعات المهاجرين الذين ليس لهم واجب أو حق التدريب على اللغة النرويجية. مع ذلك، يمكنهم التسجيل في دورة تعلم اللغة النرويجية إذا دفعوا رسومها. هذه المجموعات تشمل، على سبيل المثال:

  • الناس الذين يأتون إلى النرويج للدراسة
  • مربيات أطفال أجنبيات وغيرهنّ ممن يُمنحوا إقامة مؤقتة
  • مواطنو البلدان الشمالية
  • الناس الذين مـُنحوا الإقامة وفق أنظمة اتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية/الاتفاقية الاقتصادية الأوروبية

ويمكنك مطالعة المزيد في موقع مديرية الهجرة النرويجية على الإنترنت.

ويمكنك مطالعة المزيد في موقع مديرية التكامل والتنوع على الإنترنت.

لماذا قررت السلطات المختصة أن تفرض على المهاجرين تكملة 300 ساعة من التدريب على اللغة النرويجية للحصول على رخصة التوطين؟

Ansvarlig for disse sidene J.W. Cappelens Forlag AS. Læremidlet er utviklet med støtte fra Utdanningsdirektoratet. Tilbakemeldinger: intro@cappelen.no