Intro
Arabisk • العربيّة

لوفيلين ريحال برينا

رئيسة "لجنة الآباء الوطنية للمدارس الابتدائية والمتوسطة".

ما هي الحقائق الهامة التي يتعين على المهاجرين الجدد الإطلاع عليها عن النرويج وفكرتها الخاصة بتربية الأطفال؟

يسعى كل الآباء إلى التأكد من حصول أطفالهم على أفضل ما في الحياة وأن يعيشوا حياة أفضل من الحياة التي عاشوها أنفسهم.

وأعتقد ضرورة وقوف المهاجرين على ما يتوقعه منهم المجتمع حتى يحسنوا متابعة أطفالهم بقدر المستطاع.

ماذا تتوقع المدارس؟ ماذا تتوقع رياض الأطفال؟ ماذا تتوقع عيادات الصحة العامة؟ من الضروري أن نفكر من خلال هذه الأسئلة من أجل الأطفال ومن أجل المحافظة على السلطة الأبوية.

كيف يكون الأمر بالنسبة للطفل عندما ينتقل من ثقافة إلى ثقافة أخرى؟

إن الارتباط بنزاعات بين قيم عديدة قد تخلق مأزقـًا للكثير من الأطفال. فما يعتبر صحيحاً في المنزل قد يكون خاطئاً في المدرسة والعكس صحيح. ينشغل الكبار في الغالب بالفروق الدينية والثقافية أكثر من الاهتمام بأطفالهم. من الضروري أن نتذكر أن الأطفال لم يختاروا الموقف الذي وجدوا أنفسهم فيه.

هل واجهتك أي حالة من حالات سوء الفهم؟

يمكنني تقديم مثال: عندما كنت صغيرة وكنت أفعل شيء خاطئ في المنزل كان أبي يقول: "أنظري للأسفل عندما أتحدث إليك. أظهري الاحترام" إذا فعلت شيء خاطئ في المدرسة، كان المدرس يقول: "أنظري إلي عندما أتحدث إليك".

ما هي آمالك للمستقبل؟

من أجل الأطفال، أريد أن نتمكن من رؤية نقاط التشابه بين الناس وقيمتهم المتساوية. هذا يعتبر أكثر أهمية من الاهتمام بالاختلافات فقط.

Ansvarlig for disse sidene J.W. Cappelens Forlag AS. Læremidlet er utviklet med støtte fra Utdanningsdirektoratet. Tilbakemeldinger: intro@cappelen.no